تواصل سلسلة شاحنات فورد F-Series تربعها على عرش المركبات المخصصة للعمل والمغامرة والقيادة الممتعة منذ 40 عاما وأكثر، ويأتي طراز العام 2021 الجديد كليا منها معززا بباقة من المزايا الحصرية في فئتها لتتيح للمالكين تحقيق الاستفادة القصوى من شاحناتهم أكثر من أي وقت مضى.

وفي واقع الأمر، يأتي نجاح شاحنات F-150 وجميع مركبات فورد ثمرة للجهود الحثيثة التي تبذلها الشركة لمعرفة ما يتوقعه المالكون من شاحناتهم واستخدام مزايا التصميم التي تركز على العملاء أولا لدفع عجلة الابتكار في المنتجات.

وفي هذا السياق، قال إيهاب قاعود، كبير مصممي لشاحنات فورد: ندرك تماما أن عملاءنا يفضلون امتلاك شاحنات متميزة تتجاوز مفهوم البيك أب المصممة لأداء المهام الشاقة ويرغبون في شاحنة توفر أفضل المزايا على كافة المستويات، الأمر الذي تطلب من فرقنا كثيرا من التفكير لفهم تطلعاتهم وطريقة استخدامهم لمركباتهم وكيفية مساعدتهم على تحقيق أهدافهم.

وفي إطار عملية تطوير شاحنات F-150 الجديدة كليا، أمضى فريق قاعود مئات الساعات مع العملاء لمعرفة تطلعاتهم وكيفية استخدامهم لشاحناتهم في حياتهم اليومية.

وسجل الفريق 600 ساعة من الفيديو، والتقط أكثر من 18000 صورة وجمع 1800 صفحة من الملاحظات أثناء متابعته لكيفية استخدام العملاء لمركباتهم والمشاكل التي تصادفهم في المنتجات، سواء التي يتحملونها أو يبتكرون سبلا مختلفة للتعويض عنها.

وأضاف قاعود: قبل الشروع برسم التصاميم، رغبنا أولا بفهم كيفية استخدام العملاء للشاحنة على أرض الواقع، وتمثل التحدي الذي اعترضنا في فهم هذه المعلومات وتحويلها إلى شيء ملموس.

وأشار قاعود إلى ان تصميم السيارات يبدأ بتجربة السائق أولا، وأضاف: تبدأ مرحلة التصميم بعد جلوس السائق في مكان مريح في موقع القيادة.

واستلهمت فورد كثيرا من المزايا الحصرية ضمن فئتها في طراز 2021 من شاحنة F-150 الجديدة كليا من الملاحظات التي جمعها الفريق، بما في ذلك الحد الأقصى لطي المقاعد.

وبهدف تطوير نظام المقاعد الجديد، قام مهندسو فورد بتحديد أفضل تجربة للاستخدام وأكثرها بساطة، ثم ابتكروا نماذج بالأحجام الطبيعية لتطوير المفهوم.

واستخدم الفريق الغراء الساخن والرغوة والدبابيس لتثبيت المكونات وإرفاقها بإطار المقعد القياسي لاختبار مفاهيم متعددة. وبعد التوصل إلى أفضل تصميم واعد، قام الفريق بتطوير نموذج أولي معدني يعمل بالكامل لتحسين الحركة وتعزيز الراحة التي يوفرها المقعد، ثم بدأ بإنتاج القطع.

ومن خلال المقابلات، اكتشف فريق قاعود أيضا أن استخدامات العملاء لشاحناتهم تتجاوز التنقل من وإلى موقع العمل أو التخييم أو أخذ قيلولة قصيرة أثناء استراحة الغداء، إذ وجدوا أن العملاء يستخدمونها كمكاتب متنقلة يتفقدون فيها بريدهم الإلكتروني أو فواتيرهم.

كما أنهم يستخدمون الشاحنة لتناول الطعام والاسترخاء أثناء استراحة الغداء، وتدوين الملاحظات ووضع الخطط. وأوضح: حرصنا على إيجاد أفضل السبل لمساعدتهم على إنجاز كافة المهام، ولمسنا بوضوح الحاجة إلى توفير سطح عمل قابل للطي والتخزين، وكان الكونسول المركزي المكان الأمثل لذلك.

وأضاف قاعود: يفضل عملاؤنا ناقل الحركة الكبير الذي يتيح لهم إراحة أيديهم أثناء القيادة، ولطالما أعجبتهم نواقل الحركة كبيرة الحجم التي تمثل إحدى مزايا تصميم فورد المتين.

وعوضا عن استبداله بقرص أو ذراع نقل حركة مثبت على عجلة القيادة أو أزرار تشبه الموجودة في طرازات لينكون، قام الفريق ببساطة بابتكار ناقل حركة مزود بنظام كهربائي ويمكن طيه في الكونسول المركزي لإفساح المجال لسطح العمل.

وقد حرص الفريق على اختبار أدق التفاصيل في المقصورة الداخلية لشاحنات F-150 الجديدة كليا، آخذا بعين الاعتبار احتياجات وتطلعات العملاء ومالكي الشاحنات.

وأثمر ذلك ابتكار مقصورة داخلية بألوان ومواد أكثر رقيا وتطورا، فأصبحت تضم مزيدا من مساحات التخزين والراحة والكثير من المزايا العملية المفيدة على أرض الواقع.

وتضم لوحة العدادات الجديدة شاشة بقياس 8 بوصات، كما تتوافر شاشة مركزية ملونة تعمل باللمس بقياس 12 بوصة.

By يبيله نيوز

الموقع الاول في الكويت لاخر اخبار السيارات واخبار رياضات المحركات

اترك رد

Sign In

Register

Reset Password

Please enter your username or email address, you will receive a link to create a new password via email.